التربية والتعليم.3 التربية والتعليم.3  
الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم. الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم.  
التربية والتعليم. التربية والتعليم.  
جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox  
يوميات مشرف تربوي يوميات مشرف تربوي  
مصانع الرجال: 23 مصانع الرجال: 23  
الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في  امتحان الكفاءة الجامعية الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في امتحان الكفاءة الجامعية  
أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك  
القبعة والكاتب القبعة والكاتب  
دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس  
الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية  
الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية  
محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية  
مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية  
محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية  
عرض مسرحي في جامعة جرش بعنوان: مجنون ليلى عرض مسرحي في جامعة جرش بعنوان: مجنون ليلى  
إتفاقية لإطلاق مارثون اسطرلاب للإبداع العلمي إتفاقية لإطلاق مارثون اسطرلاب للإبداع العلمي  
بحث التعاون بين جامعة آل البيت والجامعات الكويتية بحث التعاون بين جامعة آل البيت والجامعات الكويتية  
ندوة في الجامعة الهاشمية حول مكافحة المخدرات ندوة في الجامعة الهاشمية حول مكافحة المخدرات  
افتتاح قاعة بدعم من نقابة المهندسين في جامعة الحسين افتتاح قاعة بدعم من نقابة المهندسين في جامعة الحسين  
جواد يونس مدبلج خِطابُهُمْ مُؤَدْلَجُ  
يوسف أحمد أبو ريدة قدري --  
علا السردي لا تلتفت للوراء ...  
د. يحيى عبابنة معنى الحقل اللغوي الدلالي:  
د. محمود الشلبي مضاء بصورتها  
 جميلة سلامة الليلة ،،تسكنني الريح  
. ايمان العمري أغمض كثيرا"حتى أبصر جيدا"  
عبد الرحيم جداية سؤال الوقت  
 أحمد طناش شطناوي كـــــــــــ ونـــــــون ــــــــــاف  
وفاء أبو عفيفة بسملات عشق  
 
تبخر الكلام الذي جمعته منذ تسعين عاماً انفرط عقد الكلمات وفاح من حروفك بعض عطر... *** يا امرأة تختلط المشاعر في حضورها والغياب منذ سبعين عاماً وأنا بين وجد ووجد أكثف ماء الكلمات بكيمياء الشوق... ** منذ ستين عاماً وأنا أعجن خوفي عليك بشوقي إليك منذ خمسين عاماً وأنا أتهجأ بوقار سادن الليل حروف ا
 
صباح سعيد السباعي لقاء متكور
صباح سعيد السباعي
صفاء الزغول ماذا كانوا
صفاء الزغول
بحر المكارم " إكسير الحياة "
بحر المكارم
بحر المكارم " مغرور"
بحر المكارم
صباح سعيد السباعي اجتزاء
صباح سعيد السباعي
 
Get the Flash Player to see this player.

الوفيات


الجمعة : ٢٠١٨/٠٢/٢٣

- ليث «حمدان» عبدالكريم حمدان ابو هديب - خلدا

- «محمد رشاد» نعيم طوقان - الجبيهة

- وجيهة محمد حسن - حي ام زيتونة

- يسرى عزت حسين بدوي - جبل الامير فيصل

- محمد محمود صالح الشاعر - الذراع الغربي

- صبحية محمد عبد الرزاق نصر - الجبيهة

- جورج نخله يوسف دبيني - الزرقاء الجديدة

- حوريه عارف عبدالرحمن نزال - الصريح

- محمود سليم البوسطه - عرجان

- ربيحة عبدالوهاب عبدالرزاق الحرباوي - شارع المطار

- الحاجة فخرية محمد صالح العجلوني - اربد

- كاظم عبدالسلام عبدالله سبيتان - جبل الحسين

- نهاد مصطفى حسن جابر - شفابدران

إنـّا لله وإنـّا إلـيه راجعون


حنين... وسبع أخريات

يوميات ميت
  3331324
 
2018-02-06 03:05:37   
حنينٌ أنينٌ ...

حنينٌ أنينٌ ... من إملاء زمنٍ بلا فصول ...
................................................
ليتك أيها القلبُ ... ماذا أصابك وماذا دهاك ؟ ... سافر بك الزمان واللّازمان عبر المكان واللّامكان ... يغيّرُ بك نجمُك طريقه ومساره وأضواءه وألوانه وإحساسه بالوجود واللّاوجود حتّى اختلطتْ عليك الطرقُ والمساراتُ والأضواءُ والألوانُ وغابَ عنك التمييزُ بين المحدود واللّامحدود فانخرطتَ في متاهات بداياتُها نهاياتٌ ونهاياتُها بدايات ؟؟؟ ...
آه لو تدري كم تؤلمني ضوضاؤك الهادئة بالهدوء الضوضائي ... آه لو تدري كم يزعجني صمتك الصاخب بالصخب الصامت ... آه لو تدري كم يحرجني اصطخابك الساكن بالسكون المصطخب ... آه لو تدري كم يقلقني ضباب صحوك بصحو الضباب وأنت تمزج شرقك في غربك وشمالك في جنوبك حتى انمحت حولك المعالم والحدود ولم يبق لك لا شرق ولا غرب ولا شمال ولا جنوب ... آه لو تدري كم ترعبني حلاوتك المُرة بمرارة حلاوتك وأنت تسقي منهما في آن معاً وباستمرار الاستمرار ما يُسقى وما لا يُسقى ... آه كم تحرقني دموعك المرئية اللامرئية وهي تتهاطل من غير أن تتهاطل والدنيا منها طوفان خرافيّ تتعالى أمواجه حتى يغرق فيها كل شيء وتغيب مياهه حتى تجفّ الضلوع والضروع والربوع والهمس المسموع ... آه لو تدري كم تمزّقني بنواحك الباسم في بسماتك النائحة وأنين حنينك يتجول في حنين أنينه بين من ذهبوا لكنهم لم يذهبوا ومن لم يذهبوا لكنهم ذهبوا ...
يا قلبُ ... يا قلبُ حنينك أنين ... ياقلبُ أنينك حنين ... تجرّني من يد روحي وتطير بي بعيدا بعيدا إلى لحظات طفولية ربيعية - خارقة للجمال المألوف والسعادة القصوى - أين كنت بين أصيحابي اليافعين أرفرف في صفاء فاق الصفاء وألهو في نشوة فاقت النشوة وأقهقه بروعة بريئة لسبب ومن غير سبب، وأقراني من حولي يشاركونني الكبيرة والصغيرة بتقاطعات وتوازيات وتداخلات كذا سؤال بكذا جدال، ثمّ تمحو كل شيء وتعود بي مسرعا إلى واقع ثقيل طويل يخيّم عليه الوجل في جوّ داكن زمهريريّ والأقوام عابرة في حركات متنافرة لا التفاتة فيها ولا سلام ولا كلام ولا حتى مجرد نظرة سائلة عن هذا أو ذاك ... تضمّني إليك كأنك تشفق عليَّ وترحل بي مرتجفا إلى دفء زمني الآخر الغائب ... ترفرف بذاتي الغريبة بين دروب امتزج فيها الواقع بالمتخيل كما امتزجت فيها الأصقاع المتباينة بالأحقاب المتضاربة وساد بين جنباتها تداخل الوجوه المتبادلة للتسميات والتوصيفات والحركات والمقولات والأفعال الناطقة بأعجوبة الحياة ...
أتعبتني، أتعبتني يا قلبُ ... أتعبتني كثيرا حتى ما عدت أستطيع مجالستك ولا مرافقتك على انفراد ... تُخرج لي البسمة المزخرفة بلطف الحنين وتقابلها بالدمعة النابعة من عنف الأنين ... تُخرج لي أمسية صيفية هادئة وزورقي يسبح ضاحكا وهو يلاحق آخر أشعة الشمس المنسحبة من متعة نهار طويل جميل لتعود غدا بنكهة أحلى وأبهى وتقابلها في الوقت ذاته بأمسية شتائية غاضبة ورياح الشمال تعوى وأغصان الأشجار تتكسّر والغيم الممزق يجري هاربا نحو أفق غامض لا يعرف ماذا يحدث وراءه ... تُخرج لي وردة يافعة يانعة وهي تتفتّح على مهل في قلب بستان فردوسي والأفئدة حولها تتجول معطرة بعطرها في ابتهاج حافل بموسيقى الطبيعة لما تكون في حالة زهو متناغم مع الفطرة الخالية من كل تلوث وتقابلها بأخرى قُطفت فجفّت فرُميت فداستها الحوافر والأقدام ولم يبق منها إلا أشواك تدمي الأيادي إذا ما حاولت أن تزيحها عن الطريق ...
ويتواصل الحنين، ويتواصل الأنين، وتستمرّ آلامك التي ما عدتُ أتحمّلها ولا عدْتَ تتحملها حتى أنت يا قلب، وإني لَأخشى عليّ وعليك من درامية هذا المنحى الذي انخرطت وفرضت عليّ الانخراط فيه دونما رغبة مني ولا قدرة لي على الوقوف في وجهك وإعادة ترتيب ذاتي وأوقاتي وصفحاتي بما يخطفني من أعاصير التمزّق والشتات ... آه يا قلبُ، لم أعد أفهمك ولا أتحملّك ولم تعد تفهمني ولا تتحملني ... كفى ... كفى ... كفى ...
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حُرّر النص صبيحة الثلاثاء 06 فبراير 2018
إمضاء: الأستاذ الدكتور بومدين جلالي - الجزائر.
 


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع 'ألوان للثقافة والفنون' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .



اختر هنا لادخال التعليق

الاسم
التعليق
أدخل الرقم السري