الكتابة في المدرسة   الكتابة في المدرسة  
التعلم الفعّال التعلم الفعّال  
التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق  
إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية  
" التعلم عن بعد " د. سماهر السرحان  
جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي  
  عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية  
 التربية والتعليم.3 التربية والتعليم.3  
الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم. الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم.  
التربية والتعليم. التربية والتعليم.  
جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox  
يوميات مشرف تربوي يوميات مشرف تربوي  
مصانع الرجال: 23 مصانع الرجال: 23  
الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في  امتحان الكفاءة الجامعية الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في امتحان الكفاءة الجامعية  
أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك  
القبعة والكاتب القبعة والكاتب  
دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس  
الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية  
الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية  
محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية  
محمد فتحي المقداد بطاقة تعريفية بكتاب (الإيقاع الحكائي) دراسات وأبحاث في تجربة عبدالرحيم جداية  
يوسف أحمد أبو ريدة إني احترت يا أبتي ...  
زهرة سليمان أوشن الليل...  
 جميلة سلامة للفجر لحنٌ  
حسن جلنبو من مخبرُ الليل  
مُسيد المومني حوار مع الأديبة الأردنية مُسيَّد المومني:  
(سعیدة باش طبجي*تونس) حِينَ أقْبَلتْ عَشْتارُ  
د. محمود الشلبي رفاق الحواس  
محمد المشايخ في تجربة عبد الرحيم جداية الشعرية بقلم الناقد محمد المشايخ  
عبد الرحيم جداية قراءة في كتاب الإيقاع الحكائي في تجربة عبد الرحيم جداية الشعرية  
 
جرعتان والبقية تفاصيل قصة قصيرة بقلم. محمد الصمادي. الأردن عندما حل المرض اللعين في العالم؛ انتبذ لنفسه في مكان بعيد؛ فهو لا يثق بالأطباء، ولا بوسائل الإعلام. في اليوم الأوّل قال: كيف أثق بالأطباء. وبالأمس القريب، وفي مستشفى يبعد عن بيته أمتارًا قتلت شابة في مقتبل العمر، بعملية قيصرية، وتبين م
 
د.سلطان الخضور اصطفاف انتخابي
د.سلطان الخضور
د. كريمة نور عيساوي  "اللقاءات عن بعد: رؤية عن قرب"
د. كريمة نور عيساوي
يسارخصاونة الى مصابيح روحي
يسارخصاونة
بقلم أ/محمد أحمد عواض عز مقال:النفس وأبعادها الثلاث
بقلم أ/محمد أحمد عواض عز

حنين... وسبع أخريات

يوميات ميت
  14234098
 
2022-01-01 23:39:57   
  تابعوا أحدث المقالات المختارة
حين يواجه الشاعر نفسه
زيد الطهراوي
 
حين يواجه الشاعر نفسه / زيد الطهراوي
لا بد للمرء من إرادة قوية تلجأ إلى خالق البرية و تعترف بضعف البشرية فتسامح النفوس التي ظلمت ...
أتظن نفسك يا مسكين بلا أخطاء فتغتر و تحاسب الناس على الصغير و الكبير بلا إغضاء و تريد بعدها أن تعيش هادئ البال في بيت الصفاء
ها انت ذا تقول :
لقد غاب عني الحبيب الرفيق
فكيف التلاقي يكون سعيدا
و عندي همومي و عندي عذابي
و مات الصديق و صرت وحيدا
فيا ليت شعري أأمضي وحيداً
و يا ليت شعري أأبقى شريدا
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
قلت : لقد كان حبيباً رفيقا ، ثم عدت تقول : مات الصديق ،
الصديق هو الرفيق الحبيب إذن ، و موته هو ظلمه لك التلاقي السعيد الذي تطمح إليه هو مع صديق آخر كما تريد أن تجعلنا نفهم ؟أم أنه مع نفس الصديق الذي ظلمك؟
قم و صالحه يا فتى أم أنك تريد مقدمات عجيبة قبل الصلح كما قلت من قبل في قصيدتك : لماذا تعود ؟
لقد نصحت صديقك في قصيدتك لماذا تعود أن يشعر بعظم جريمته و لا يبادر إلى الصلح بجراءة و كأنه لم يفعل شيئا تريد أن يشعرك أنه أحس بخطئه و في هذا رد لمكانتك و احتراماً لذاتك و لكن ربما يطول الأمر و ربما يدخل المفسدون بينكما
و ماذا عن قصيدتك شموخ حب التي رفعت فيها معنويات الكسير الذي كافح العالم كله وقلت فيها :
وأمام حزنك تستظل شماتة
بظلال شوك من عدو الزنبق
ولربما نسج الشماتة صاحب
بخيوط أطباع بدت كالخندق
أما العدو فربما لا تستطيع أن تبني معه جسور الإخاء فماذا عن الصاحب الذي يحبك من الأعماق و لكن خلقه السيء آذاك
ألا يحتاج منك إلى رأفة يعني فتصفح عنه و تنصحه
ألم تقل في قصيدتك همسات الأُخُوَّة :
فمتى الأخوة تستنير بنبضها
و متى تفوز العين بالأحباب
و متى يهاجر عن منابعنا الأسى
و نصاحب الأنداء فوق هضاب
فكيف تستطيع أن تحافظ على الأخوة دون مسامحة تلو المسامحة ؟
ما أريده منك أن يكون شعرك سالماً من العاطفة الضعيفة
فقد تأتي الإنسان أوقات يكون فيها مشفقاً على نفسه فيزمع هجر أخيه لسوء تصرف صدر منه ثم يستفيق من لحظة الضعف و يمد يد المسامحة إلى أخيه
لحظة الضعف هذه لا أريد أن تظهر في شعرك خشية أن يقرأها عابر فيطبقها و لا يعلم أن شاعرها قد تبرأ منها إلى الأبد
 
 
قد تكون صورة لـ ‏‏شخص واحد‏ و‏لحية‏‏