" التعلم عن بعد " د. سماهر السرحان  
جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي  
  عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية  
 التربية والتعليم.3 التربية والتعليم.3  
الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم. الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم.  
التربية والتعليم. التربية والتعليم.  
جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox  
يوميات مشرف تربوي يوميات مشرف تربوي  
مصانع الرجال: 23 مصانع الرجال: 23  
الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في  امتحان الكفاءة الجامعية الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في امتحان الكفاءة الجامعية  
أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك  
القبعة والكاتب القبعة والكاتب  
دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس  
الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية  
الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية  
محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية  
مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية  
محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية  
عرض مسرحي في جامعة جرش بعنوان: مجنون ليلى عرض مسرحي في جامعة جرش بعنوان: مجنون ليلى  
إتفاقية لإطلاق مارثون اسطرلاب للإبداع العلمي إتفاقية لإطلاق مارثون اسطرلاب للإبداع العلمي  
د. محمود الشلبي مسار.  
جواد يونس نسبي  
أ.د. باديس فوغالي الجزائر من فيوضات المدينة (20)  
 جميلة سلامة بحر التجلّي  
عهود عدنان نايلة نقشٌ للفرحِ : رقصُ النّبيّةِ !  
زهرة سليمان أوشن حرية وجماجم  
سكينة الرفوع " بوحٌ مرمريٌّ الهذيانِ "  
محمد الصمادي .هُوَ الّذي يَرّى  
 د.اسمهان الطاهر ستبقى أحلامنا معافاة من الخيبة  
يوسف أحمد أبو ريدة الموت السريري ...  
 
هُوَ الّذي يَرّى عندما سألَ المراسلُ الحربيُّ في جبهةِ القتالِ الجنديَّ: كيف تدافعُ عن وطنِك؟ أطلقَ عليه الرّصاص !!! السؤال الصعب هنا: كيف ألتقط الصور .. من أيَّةِ زاويةٍ؟ ... كيف نختارُ اللحظةَ؟ متى ترضى عن صورتِكَ؟ أسئلةٌ كثيرةٌ لا أجدُ أيَّةَ إجاباتٍ لأيٍّ منها.. عندما يكون هناك نشاطٌ ثقافيٌّ ...

حنين... وسبع أخريات

يوميات ميت
  8258462
 
27/ 06/ 2020   
   د.اسمهان الطاهر
كعشبة برية.. د.اسمهان ماجد الطاهر
 

كعشبة برية..
د.اسمهان ماجد الطاهر
نعيش حياة مليئة بالثنائيات وبالتتناقضات وكثيراً ما تجبرنا على التنحي والإعتزال. قد تصبح أكبر أمنياتنا أن نكون كتلك العشبة البرية البريئة التي مهما حاولت الرياح أن تسلبها دفْ الارض تبقى تتوق الى براءتها وتكوينها الطبيعي الذي لم تلوثه السموم.
رؤوسنا المثقلة بالكثير من الأحداث ترجو ذاك الأحساس بالهدوء الذي يشعر به طفل صغير عند النعاس فلا يعود ينشد إلا الإبحار في عالم الهدوء والسلام والطمأنينة وقد يغرق طويلاً مبحراً في النوم فتحلق روحه بعيداً من أزمنة لأخرى في رحلة بين القلب والحلم فيكتسب مزيد من الصفاء والنقاء.
كل لحظة جميلة نأمل أن يتوقف الزمن العنيد عندها لكنه يخذلنا ويرحل بها بعيداً وقد يسخر من أمنياتنا ويعلن كل أسباب الرحيل، وقد لا يتورع عن ترك جرح في ذراعِ الحاضر أو شوكة في القدم فيخترق الألم الروح.
يا أحلامي كوني أو لا تكوني ولكن دعيني لا أتوقف عند ما ضاع منك فأنا أعطيتك من حياتي وأنت حاولت قتلي. لستِ عالمي المتكامل وسأكمل في طريق الحياة وأن طالت غيبتك خبأت عطرك في الياسمين وعاتبته في الخفاء.
من هو الذي أخبركم أن الصمت من ذهب ! كلا وألف لا. أن بعثرة الكلمات يقين. لما علينا أن نتغاضى عن أشياء يجب أن تقال.
أين هو الحبر وأين هي الأوراق البيضاء النقية التي تستقبل كلماتي وأحروفي، حزني وغضبي وقد تحتمل أحساسي بالخذلان من بعض الأحداث أو الأشياء أو الأشخاص، وكثيراً ما تزف فرحي وتعلن ما أحتفظ به في صناديق أعماقي.
لقد باتت الكتابة صديقتي القريبة المخلصة التي لم تخذلني يوماً ولم تفسر كلماتي كما تريد بل كما تحتمل وكثيراً ما أعطت أفكاري الحرية وتركتها بعذريتها وصدقها الفطري فكانت ترسل من الذهن وتصل الى القلوب الطيبة. كم هي المرات التي تغلب فيها الفرح والأمل على كل العتم وأزاله ونشر طاقة من نور!
لقد أمرت الكلمات أن تكون متحضرة عفوية بسيطة وأحياناً بدائية لكي تمحي الغمام الذي جعلته وأوجدته صناعة المواقف وزيف الحياة.
نعيش كبشر بإنتظار كلمات من يقين مزخرفة بطاقة أيمانية رحمانية ترفض كل أحساس سيء يعتري القلوب وتعلن عن ثورة بيضاء على الكذب والزيف فالحقيقة والإيجابية مهما تاهت تعود ولن تضل الطريق.
ويحدث أن يكون أكبر طموحي أن أعيش كيمامة محلقة في الخيال عله يرسل لي سلة مليئة بأغنيات الفرح فأسطرها لتبقى طويلاً حتى بعد أن أرحل. لم أستطيع أن أوقاوم رغبتي في أن أكون قمراً بعيداً منسياً لعل روحي تبقى حرة فتشعر بجمال الكون وأبقى أملك القدرة على أن أبتسم.

 
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏د.اسمهان الطاهر‏‏، ‏‏لقطة قريبة‏‏‏


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع 'ألوان للثقافة والفنون' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .



اختر هنا لادخال التعليق

الاسم
التعليق
أدخل الرقم السري