التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق  
إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية  
" التعلم عن بعد " د. سماهر السرحان  
جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي  
  عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية  
 التربية والتعليم.3 التربية والتعليم.3  
الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم. الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم.  
التربية والتعليم. التربية والتعليم.  
جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox  
يوميات مشرف تربوي يوميات مشرف تربوي  
مصانع الرجال: 23 مصانع الرجال: 23  
الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في  امتحان الكفاءة الجامعية الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في امتحان الكفاءة الجامعية  
أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك  
القبعة والكاتب القبعة والكاتب  
دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس  
الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية  
الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية  
محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية  
مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية مؤتمر التعددية الثقافية في اللغة والأدب في جامعة الزيتونة الأردنية  
محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية محاضرة لرئيسة بعثة صندوق النقد الدولي بالهاشمية  
(سعیدة باش طبجي*تونس) إیَّاکِ أن تَرْسُفِي فِي العَتْمِ...  
د.عبد الرحيم مراشدة (حوار ذاتي)  
يوسف أحمد أبو ريدة من الطائرة .........  
سكينة الرفوع "أحلام على حافة الاحتراق "  
 جميلة سلامة لمن نغني؟  
الشاعرة د.إيمان الصالح العمري يا هذه الأمكنة  
رضوان صابر صبري عليكَ  
أ.د. باديس فوغالي الجزائر العربية مآثر صراعات وأمجاد النص الخامس  
ردينة آسيا تمهّل رفيقي..  
أمل المشايخ والتِّين والزَّيتون  
 
شكرا لكل الذين يحاصروني بكلماتهم واخرهم بالزمان الشاعر الرقيق انور الاسمر بخفة عصفور وقلق العاشق ورشاقة نبضه المشغول بالمحبة والجمال يقفز ليُجَدِّلَ أغنيةً ويُطلقها لتعود عليه بصورة كأنها الفتاة الحبلى بجمالها وعلى يديه تُنجب إيقاعها المؤرخ للعلاقة بين العصفور والشجرة..إنه يرسم عفوية النسيم على شعر
 
بحر المكارم مكابرة
بحر المكارم
عبدالله الصليح نوبة
عبدالله الصليح
فريال حقي لن أنسى هواك
فريال حقي
الروائي محمد فتحي المقداد الشجرة التائهة..
الروائي محمد فتحي المقداد

حنين... وسبع أخريات

يوميات ميت
  9954251
 
11/ 01/ 2021   
  د. ابتسام الصمادي
أم الصبيّ
 
أم الصبيّ
ما للملاحم طوّحتْ بجيادها
مَنْ روّع الإبداع فيك وأجفلك؟!
غرقتْ نصوصك في نبيذ دمائنا
شربوا الكؤوس وأسكروا مَنْ حلّلكْ
فإذا هجرتك ،ليس طبعي إنما
صرتَ الرماد وجمر قلبيَ أشعلك
****
هذي القصائد من ندىً مسكوبةٌ
لتغلّ في زهر البلاد …وتُخضلك
من صهلةٍ في الخيل مرّتْ تحتمي
لكأنها طُعنتْ وصابتْ مقتلك
ومن النشيد ومن صلابة زانه
نقشوا "هلا"الترحاب في ألوانه
ليصير أبواباً
لحُرمة منزلك
****
صنعوه خصيصاً لدارٍ أينما
دارت بك الدنيا
تحنّ ويُرجعكْ
ومعادن الكلمات من
زند الشباب تُجسّر الطرقات كي لا تقطعك
فإذا سمعتَ الآن صرخة ميّتٍ
فاعلم بأن الجند داسوا في مجازي أضلعك
****
أنت ال كبُرتَ على الجراح وعمقها
لكن بقيتَ بحضن قلبيَ أُرضعك
سبعٌ عجافٌ قيل أن مغولهم
لن يرتووا من دمعنا
أو يرتووا من نزفنا
فرفعتُ أضلاعي أُسوّرُ مضجعك
مرّوا … وكان الصبح يرفع حُجبه
في حين تُنزلها لتحجب مدمعك
أدري بما احتاطوا وما جلبوا لنا
غرباء ممن يمتطون دماءهم… لتروعك
****
كل العصافير التي مرّت ْ، بكتْ
أمّا اليمامة أخبرتني إذ رأت
شجراً بعيد الضوء يُخفيه الحلكْ
كانت خيام القوم تقطف أنجماً
وأنا ألمُّ من الثرى لأُضيء لك
والكلُّ مشغولٌ كأن منوِّماً أسرى بروحي ليلةً
ولكل قصرٍ كان يأخذني الملك
***
قالوا بأنك أخطر الألوان في سرّ التوحد والشجن
وبأنك الأغنى إذا احتاجوا لأقماح الأخوّةِ أو
لقطن النخوة ،أو للزمنْ
ولقد تُشكّل ما يُهدد بُنية الأخلاق في معنى الوطن
وأخافهم أن الصغار يبوّسون الخبز، يلتقطونه
إن كسرة بين الزحام تيبستْ في مربعك
وإذا أزالوا كلَّ بسطار لهم ، من ذا تُراه سيقمعك؟!
أمّا إذا غلّ الربيع بأرضنا
من يقلع الأشجار أو من يقلعك؟!
فتجمعوا من كل صقع… قرروا
أن يتركوك على رصيف الكونِ
تنزف شعبك المقهورَ أرتالاً لهم
من بعدما فجّوا دماك ومنبعك
وكأنني في الأرض فُضتُ على الخليقةِ
واندلقتُ على الثرى
عنبا وجرّة ياسمينٍ، هل تُرى
أنا من سُفحتُ وذا تُراه أفزعك؟!
لا ما ارتضيتُ بأن تُصيبك وردة
لمسُ الحنين يهزني إن أوجعك
****
خلف المدى من آهتي
من منفذ للريح غابت رؤيتي
وعلى البحار طللتُ كي أتأملك
لي فيك وقتٌ من ثراء سلالتي …لا من ذئاب في
قميصك تأكلك
يا للسفينة كم تآمر ماؤها
هل أعلموها يا ترى أن الحقائب تحملك؟!
فظننتُ أن "سطورهم كُتبتْ بماءٍ"
ما ظننتُ بأنها ستكون أكفاناً لهم
والبحر مقبرة توسّع من مداك ومدخلك
أنا والسماء نصبُّ عصرةَ آهنا
لم يرتووا من شامنا
دفق الفراتين ولا النيلين يرويهم ولا ماء العرب
علمي بأني قد كتبتك، أو نذرتُك للهرب
طفلاً بصندوق الخشب
تطفو به لأُمررك
بلدي ي ي
وضلعي من غصون قصيدة
حرقوا مطالعها بزيت معاصرك
فشهقتُ من رعبٍ بأنك لست ليْ
وصرختُ بالأم الكذوبةِ …تغمرك
ولداه…ما قدمتُ من كبدي لهم إلّا لكي
لا أشطُرك


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع 'ألوان للثقافة والفنون' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .



اختر هنا لادخال التعليق

الاسم
التعليق
أدخل الرقم السري