الكتابة في المدرسة   الكتابة في المدرسة  
التعلم الفعّال التعلم الفعّال  
التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق التعليم عن بُعد .. الضرورة والعوائق  
إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية إضاءة على كيفية استعمال اللغة في مواقف التواصل الضدية  
" التعلم عن بعد " د. سماهر السرحان  
جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي جامعة اليرموك تسمح لطلبتها التسجيل 12 ساعة في الفصل الصيفي  
  عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية عميدة شؤون الطلبة باليرموك تلتقي طلبة الجاليات العربية  
 التربية والتعليم.3 التربية والتعليم.3  
الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم. الجزء الثاني من بحث التربية والتعليم.  
التربية والتعليم. التربية والتعليم.  
جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox جامعة عجلون الوطنية تنظم يوم غد اليوم العلمي لكلية الحقوق Inbox  
يوميات مشرف تربوي يوميات مشرف تربوي  
مصانع الرجال: 23 مصانع الرجال: 23  
الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في  امتحان الكفاءة الجامعية الجامعة الألمانية الأردنية تحرز مراكز متقدمة في امتحان الكفاءة الجامعية  
أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك أحياها الشاعر حيدر محمود: نــدوة شــعريــة في اليـرمـوك  
القبعة والكاتب القبعة والكاتب  
دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس دوام جامعة اليرموك ليوم غد الخميس  
الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية الأردنية والتكنولوجيا من أفضل 10 جامعات عربية  
الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية الادارة المدرسية الناجحة وأهميتها في العملية التعليمية  
محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية محاضرة في جامعة عجلون الوطنية حول خدمات الصيرفة الإسلامية  
 جميلة سلامة (فلا والله ما بلغوا الضفافا)  
حسن جلنبو لقد ‏كان يكفي  
محمد فتحي المقداد إضاءة على المجموعة القصصية (عندما تصبح الوحدة وطنًا) للكاتبة "د. ريمة الخاني".  
يوسف أحمد أبو ريدة اكتب بجرحك ما تشاء ...  
محمد المشايخ قراءة في مجموعة القاص سمير برقاوي"شارب الجنرال" محمد المشايخ  
الشاعرة د.إيمان الصالح العمري شجرة الصندل  
د.عبد الرحيم مراشدة (وجع الغياب)  
لينا خليل عطيات كل سائر لما هو له.  
ردينة آسيا لا تملأ النفس  
د. ابتسام الصمادي ** منسف العُرس  
 
جرعتان والبقية تفاصيل قصة قصيرة بقلم. محمد الصمادي. الأردن عندما حل المرض اللعين في العالم؛ انتبذ لنفسه في مكان بعيد؛ فهو لا يثق بالأطباء، ولا بوسائل الإعلام. في اليوم الأوّل قال: كيف أثق بالأطباء. وبالأمس القريب، وفي مستشفى يبعد عن بيته أمتارًا قتلت شابة في مقتبل العمر، بعملية قيصرية، وتبين م
 
عَبْدِ الْكَرِيمِ أَحْمَد الزَّيْدِيّ من وحي ( انا وليلى )
عَبْدِ الْكَرِيمِ أَحْمَد الزَّيْدِيّ
د.سلطان الخضور اصطفاف انتخابي
د.سلطان الخضور
د. كريمة نور عيساوي  "اللقاءات عن بعد: رؤية عن قرب"
د. كريمة نور عيساوي
يسارخصاونة الى مصابيح روحي
يسارخصاونة

حنين... وسبع أخريات

يوميات ميت
  15337913
 
21/ 09/ 2022   
  يوسف أحمد أبو ريدة
اكتب بجرحك ما تشاء ...
 
اكتب بجرحك ما تشاء
...
اكتب بجرحكَ ما تشاءُ
كما تشاءْ
،
فالليلُ أعمى
والنهارُ تلفّه سحبُ الدماءْ
،
والناس أميّونَ
لا يسْعَوْنَ
في عصر الحداثة
يطلبونَ العِلْمَ
نحو الصينِ
في برد الشتاءْ
،
لن يقرؤوك
فخطُّكَ المرقومُ بالشريانِِِ
مستترٌ على صَفْحات ماءْ
،
لن يقرؤوكَ
فلونُ وجهكَ أسمرٌ
وخريطةُ الجيناتِ تكشفُ عن
جذورِ العُرْب فيكَ
وصوتُك المسكونُ بالصلواتِ
يُفزعهم فينتفض الفضاءْ
،
لن يقرؤوك فخطُّك الكوفيّ
شفّر نصّه القانونُ
مذ صاغوه
والحاسوبُ يجهل رسمَه بالدمعِ
واللوبي المسيطرُ في الفضائياتِ والهيئاتِ
ليس تهزّه لغةُ البكاءْ
،
اكتب بجرحك ما تشاءُ
كما تشاءْ
،
لن يقرؤوكَ
فعالَمُ العدلِ الحديثِ
له كتاب سطّروه
كما يشاء الأقوياءْ
،
ونصوصُهم أصلُ الكتابِ
ونصُّ حزنكَ والحروفُ النازفاتُ من الوريدِ
هي الحواشي والهوامشُ،
والدساتير الحديثةُ قد أقرّت مبدأ التوثيقِ
في قلب النصوصِِ
فلا التفاتَ لما تضرّج خارجَ النصّ الموثّق بالدماءْ
،
اكتب بجرحك ما تشاءُ
كما تشاءْ
،
لا تنتظر أحدا
فهذي الأرضُ ذاكرةٌ من التاريخِ والأشخاصِ
تقرأ بصمة الآتين من أحشاء صرختِها
وتحفظُ درسَها عن ظهرِ قلبٍ
تعرف العشّاقَ في زمنِ البلاءْ
،
اكتب بجرحك ما تشاءُ
كما تشاءْ
،
لا تنتظر مددا
فهذي أمّةُ المليارِ ضاقتْ بابتسامتِكَ الوحيدةِ
حين أطلقتَ العنانَ لرغبةِ الشفتينِ
والقلبِ الممَزّقِِ
حيثُ راودك الضياءْ
،
اكتب بجرحك ما تشاءُ
كما تشاءْ
،
لا القدسُ في القدسِ الشريفِ
ولا البراقُ يطير من أرض الأماني
نحو صخرتها الشفيفةِ
في الليالي الحالكاتِ
ولا الرباطُ على ثغورِ رباطِها سهرتْ
ولا نيلُ الكنانةُ ينضحُ النَّبْلَ الذي ذخرتْه بين جفونِها
كلا ولا دارُ السلام تمتعتْ بالسِّلْم
مذ خلعتْ سروجَ خيولِها في غيبة " المنصورِ"
واستقوتْ على حلمِ الطفولةِ في مرابِعها
بآلاتِ التحالفِ والفناءْ
،
اكتبْ بجرحكَ ما تشاءُ
كما تشاءْ
،
اكتب فأمَّتُك العزيزةُ حاصرتكَ
بشِعْبِ غفلتِها الطويلةِ
قاطعتْكَ ، وعلّقتْ سِفْرَ الوثيقةِ
في الصدورِ
فلا تبادلُك المشاعرَ والأماني
وارتمتْ ترثيكَ في حُمْرِ المجالسِ
بالشعاراتِ البليغةِ
واستعارتْ أعينا منْ
كلّ أهلِ الأرضِ
كي تقوى على فعلِ البكاءْ
،
اكتبْ بجرحكَ ما تشاءُ
كما تشاءْ
،
يا سيّد الحزنِ العميقِ
ويا صراخَ الجرحِ في زمنِ الرثاءْ
،
أنتَ الوحيدُ
فلا يثبّطْكَ الهراءْ
،
لا تنتظرْ قلما لتكتبَ قصّة النزفِ الطويلةِ
في وُريقاتِ الهواءْ
،
سدّدْ جراحكَ وحدها
واكتبْ بجرحكَ ما تشاءْ
...
يوسف أحمد أبو ريدة


تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع 'ألوان للثقافة والفنون' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .



اختر هنا لادخال التعليق

الاسم
التعليق
أدخل الرقم السري